الأخبار

“سعاد” تنفصل عن زوجها بسبب السياسة: جوزي طلقني عشان إخواني


علاقات و مجتمع

زوج ينفصل عن زوجته بسبب تأييد الرئيس السيسي  “سعاد” تنفصل عن زوجها بسبب السياسة: جوزي طلقني عشان إخواني 4764819991606289448

كان اقتناعها بضرورة الخروج وتأييد الرئيس عبد الفتاح السيسي، في حربه ضد الإرهاب، دافعا لها للتضحية بحياتها مع زوجها المؤيد للإخوان، بعد رفض محاولته إجبارها على الابتعاد عن تأييد حكم الرئيس السيسي، ليكون الانفصال هو الحل الذى اختاره الزوج.

Advertisement

لم يراع العشرة التي استمرت 7 سنوات، حتى قرر طلاق زوجته بعد ثورة 30 يوليو، بسبب تأييده حكم الإخوان، لكنها لم تبال لاقتناعها التام بما قامت به وتأييدها الرئيس السيسي.

“سعاد” التي تبلغ من العمر 34 سنة، وتعيش فى الفيوم، كانت ممن فوضن الرئيس السيسي، وقتما كان وزيرا للدفاع فى حربه ضد الإرهاب، إذ نزلت فى 30 يونيو لتأييد الجيش المصرى، ولسوء حظها أن أسرة زوجها من الإخوان المتشددين، وعلم الأخ الأكبر لزوجها وأخته بمشاركتها في الثورة، فقررا اقتحام منزلها وضربها ضربا مبرحا، سبب لها إصابات وكدمات شديدة.

وحين لجأت “سعاد” إلى زوجها طردها من المنزل، قبل أن يخيّرها بين البقاء فى عصمته أو تأييدها لـ”السيسي”، وعندما أبلغته بما تعرضت له على يد أخيه ألقى عليها “يمين الطلاق”.

تقول الزوجة: “لست حزينة على طلاقي، ولن أكون أفضل ممن استشهدوا في حب مصر، كما أنني لست ثورجية، لكنني أتكلم اليوم لأوضح للناس أخلاق الإخوان في التعامل مع أهل منزلهم لمجرد اختلافهم معهم في الرأي”.




Source link

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: